جديد الاخبار

نجل شقيق المخلوع يبحث عن حلفاء بلبنان والعراق لمساندة الانقلاب باليمن

بواسطة: - آخر تحديث: 12 مايو

أكدت  مصادر صحفية أن نجل شقيق المخلوع علي عبدالله صالح أركان حرب قوات الأمن المركزي السابق العميد يحيى صالح يعمل على تشكيل تحالف يضم سياسيين ومحامين وصحفيين عربًا من أجل مساندة حزبه المخلوع والانقلابيين في صنعاء وتوظيفه ضد التحالف العربي.

وفي التفاصيل، كشفت المصادر أن يحيى صالح زار القاهرة وعقد لقاءات مع شخصيات سياسية محسوبة على الناصريين وقوى اليسار إضافة إلى شخصيات حزبية وقانونية وصحفية وذلك من أجل تشكيل “التحالف الهزيل” كما يصفه المراقبون الذي سيكون مقره في بيروت.

ويضم التحالف الذي يسعى خلفه نجل شقيق المخلوع شخصيات من دول عربية أبرزها لبنان والعراق إضافة إلى شخصيات عربية في أوروبا وخصوصًا في باريس التي زارها نجل شقيق المخلوع للمهمة ذاتها .

وأشارت المصادر إلى أن  التحالف الذي يسعى لتأسيسه العميد يحيى صالح تموله طهران عبر حزب الله في لبنان حيث يستقر نجل شقيق المخلوع منذ أكثر من عامين ويرتبط بعلاقات تجارية وسياسية مع قيادات حزب الله اللبناني.

وينشط نجل شقيق المخلوع في تحريك اللوبي المدني الذي يتشكل من عددٍ من المنظمات الحقوقية اليمنية وأخرى عربية وذلك عبر حملات منظمة وتقارير منتظمة تستهدف التحالف العربي لمساندة الشرعية في اليمن بقيادة المملكة العربية السعودية.

وكان نجل المخلوع يحيى صالح قد شارك في ندوة نظمها حزب التجمع الوحدوي بالقاهرة الثلاثاء الماضي، وحضرها قيادات ناصرية ويسارية وإعلاميون وقانونيون وخصصت الندوة لمهاجمة التحالف العربي حيث تحدث في الندوة العميد يحيى صالح مهاجمًا التحالف العربي .

وقالت المصادر إن نجل شقيق المخلوع صالح يعد لتنظيم فعاليات مماثلة في بيروت وباريس، إضافة إلى محاولاته فتح خطوط تواصل مع شخصيات سياسية وإعلامية جزائرية لاستقطابها إلى صف نشاطاته المساندة للانقلابيين.

ويرأس يحيى صالح جمعية كنعان لفلسطين وجمعية الصداقة اليمنية اللبنانية ومنظمات أخرى يتخذ منها غطاء لأنشطته كما يرتبط بعلاقات مع مؤسسات إعلامية موالية لطهران كقناة الميادين والعالم وقنوات عراقية أخرى.

مقالات عشوائية
الاوسمة