جديد الاخبار

“الجهني” حالة عدم استقرار جوي جديدة تشمل أمطارًا وموجات غبارية

بواسطة: - آخر تحديث: 16 مارس

سعودي ود,شات صوتي, شات عربي, شات خليجي, شات سعودي

قال زياد الجهني، الخبير الجوي والباحث في الظواهر المناخية عضو لجنة تسمية الحالات المناخية المميزة، لـ”سبق” إنه من المتوقع – بمشيئة الله تعالى – أن تبدأ حالة عدم استقرار جوي مصحوبة بأمطار بين المتوسطة والخفيفة خلال الساعات القادمة على أقصى شمال السعودية باتجاه الحدود الشمالية (القريات وطريف)، تستمر حتى الجمعة، وتؤثر على مرتفعات منطقة مكة المكرمة والباحة، وتشمل كذلك جنوب القصيم والرياض وغربها باتجاه الدوادمي والبجادية، وكذلك جنوب الرياض نحو الخرج والشرقية عامة.
وأردف الجهني: الحالة ربيعية بامتياز، وهي ناتجة من تعمق أخدود بارد قادم من شمال شرق إفريقيا، ويتعمق من شمال البلاد مصحوبًا بانكسار رائع وإيجابي للتيار النفاث؛ ما يساعد على عملية الرفع والتصعيد للرياح الرطبة القادمة من بحر العرب، وبناء سحب شاهقة الارتفاع غزيرة المطر – بمشيئة الله – مصحوبة بنشاط عالٍ للرياح السطحية مثيرة للأتربة والغبار خلال يومَيْ الخميس والجمعة القادمين.
وأضاف الجهني: تشير آخر التحديثات المناخية إلى تدني مدى الرؤية الأفقية إلى أقل من 1000 متر على مناطق عديدة من مملكتنا الحبيبة خلال 24 ساعة. وسبب هذه الموجة الغبارية هو تعمُّق منخفض جوي حراري فوق الشمالية الشرقية وشمال الوسطى، وتكوُّن منخفض سطحي جالب للرياح ومثير للأتربة والغبار. ومن المتوقع أن تشتد الرياح نهار اليوم الخميس بشكل واضح وكبير، خصوصًا رفحاء، حفر الباطن شرق حائل، شرق القصيم، شمال الشرقية باتجاه الخفجي وكذلك الكويت.
وأبان الجهني: من المتوقع مع نشاط الرياح أن يُسجَّل “تدنٍّ واضح” في مدى الرؤية الأفقية؛ ولذلك نحذِّر المواطنين والسائقين من خطورة تدني مدى الرؤية الأفقية، وربما انعدامها أحيانًا في بعض المناطق، ولاسيما في المناطق الصحراوية. وهذه أهم التحذيرات التي تختص بالحالة الجوية خلال الـ48 ساعة: تدني مدى الرؤية الأفقية بسبب الغبار والأتربة المثارة، والحذر عند القيادة خصوصًا في المناطق الصحراوية، وخطورة الغبار على مرضى الجهاز التنفسي والربو، خصوصًا كبار السن والأطفال.
وأوضح محلل المناخ يوسف الجمعان بدوره أن التوقعات تشير إلى تتابع للحالات الجوية الماطرة في الفترة القادمة ابتداءً من الأسبوع المقبل تشمل مناطق واسعة من المملكة والجزيرة العربية.
وبيّن الجمعان أنه من المتوقع أن تتابع الحالات الجوية الماطرة على المنطقة لتشمل مناطق واسعة من المملكة والجزيرة العربية وتحديدًا الحدود الشمالية والشمالية الشرقية والقصيم وحائل وبعض من مناطق الغربية خصوصًا المناطق والمرتفعات الجنوبية الغربية، وكذلك تشمل الكويت وبعضًا من الإمارات ويعود السبب نتيجة تحسنات طرأت على تنظيم الغلاف الجوي والظواهر المناخية التي سببت ذلك.
وأردف الجمعان: تبدأ الحالة الجوية ابتداءً من نهاية الأسبوع الحالي ومطلع القادم لتشمل المناطق المذكورة في السابق ويعود السبب إلى تدفق هواء شرقي بارد على شمال القارة الإفريقية بسبب تقدم تيارات علوية دافئة شبه استوائية على غرب القارة الأوروبية العجوز والتي سوف تعمل على انكسار التيار إلى الغرب نتيجة انزياحها لتتقدم عبر الحوض المتوسط وقبرص مسببة حالة من عدم الاستقرار الجوي.

 

مقالات عشوائية
الاوسمة